المشاركات

عرض الرسائل ذات التصنيف قصص اطفال قصيرة

قصص الاطفال - جحا والسلطان | هات حمارين

صورة
جحا والسلطان | هات حمارين بين جحا والسلطان:

فقال له: تمن علي يا جحا وأنا أحقق أمنيتك.
فقال جحا : لا أطلب يا مولاي إلا شيئا واحدا وهو أن تصدر أمرا بأن أخذ حمارا من كل رجل يخاف امرأته ،
فأصدر السلطان أمرا بذلك.
وبعد أيام رأى السلطان جحا ماشيا يسوق أمامه حميرا كثيرة، والغبار يملأ البلد من كثرتها، فأمر بإحضاره، وسأله عن حاله

فقال:::
إني كلما رأيت رجلا يخاف امرأته أخذت منه حمارا وذلك كما أمرت ، فهش السلطان وتعجب لأن أكثر الناس يخافون زوجاتهم،
 ثم قال جحا : وإني رأيت في إحدى البلاد المجاورة لنا فتاة جميلة كأنها القمر في ليلة تمامه، ولها قامة كأنها غصن بان،
 وشعر ذهبي، وعينان زرقاوان ساحرتان، وخد نضير، وشفتان كورقتي ورد، وأسنان كاللؤلؤ ....

فقاطعه السلطان قائلا: 
اخفض صوتك لئلا تسمعك زوجتي ، فإنها شديدة الغيرة ،قاسية علي وهي على مقربة من هذه الحجرة،
وأخشى أن تسمعك.فهب جحا من مكانه ضاحكا
وقال:
إذا كان لي أن آخذ حمارا من كل رجل من الشعب يخاف امرأته فهات أنت حمارين!!!!.



11

حكاية نعل الملك

صورة
حكاية نعل الملك


(قصة الحذاء )يحكى انه من قديم الزمان كان هناك ملكا طيبا يحكم دولة واسعة اراد هذا الملك يوما الخروج
في رحلة برية طويلة يكتشف من خلالها اماكن و اسرار جديدة و يعود بعدها الى اعمال الرعية
مرة اخرى و فى اثناء الرحلة تورمت اقدامة بسبب المشى فى الطرق الوعرة و بعد ان عاد
فكر الملك و اصدر قرار يقضى بتغطية جميع طرقات و شوارع المدينة بالجلود الناعمة حتى
لا تتأذى اقدام احد مره اخرى بسبب المشى و لكن احد مستشارية اشار عليه برأى افضل
وهو عمل قطعة جلد صغيرة فقط تحت قدمي الملك فكانت هذه بداية نعل الاحذية .
الحكمة من القصة: اذا اردت ان تعيش سعيدا فى هذا العالم ليس عليك تغيير 
العالم باسرة لكنك فقط محتاج الى تغيير نفسك وعندما يغير كل شخص من نفسة

 وقتها فقط سوف يتغير العالم باسرة .

قصص اطفال الخروف

صورة
قصص اطفال الخروف


ﻛﺎﻥ ﺭﺟﻞ ﻳﻨﺰﻝ من السيارة  ﺧﺮﻭﻓﺎً ﻗﺪ ﺍﺷﺘﺮﺍﻩ من السوق .. ﻓﺎﻧﻔﻠﺖ حبل ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ ﻭﻫﺮﺏ !! ﻭﺻﺎﺭ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻳﻄارﺩالخروف ، ﺣﺘﻰ ﺩﺧﻞ ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ ﺑﻴﺖ ﺃﻳﺘﺎﻡ ﻓﻘﺮﺍﺀ !! ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺃﻡ ﺍﻷﻳﺘﺎﻡ ﺗﻨﺘﻈﺮ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻣﻦ ﻳﺘﺮﻙ ﻟﻬﺎ ﻃﻌﺎﻣﺎً اﻭﺻﺪﻗﺔ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻓﺘﺄﺧﺬﻫﺎ للاطفال... ﻭﻗﺪ ﺍﻋﺘﺎﺩ ﺍﻟﺠﻴﺮﺍﻥ ﻓﻌﻞ ﺫﻟﻚ مراراً... ﻓﻠﻤﺎ ﺩﺧﻞ ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﺧﺮﺟﺖ ﺃﻡ ﺍﻷﻳﺘﺎﻡ ﻓﻨﻈﺮﺕ ﻓﺈﺫﺍ ﺟﺎﺭﻫﻢ ﺃﺑﻮ احمد ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺒﺎﺏ يلهث ﻭﻫﻮ ﻣﺠﻬﺪ ﻭﻣُﺘﻌﺐً  ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﻪ : الله ﻳﺠﻌﻠﻬﺎ ﺻﺪﻗﺔ ﻭﺍﺻﻠﺔ ﻳﺎﺑﻮاحمد .. ﻭﻫﻲ ﺗﻈﻦ ﺃﻧﻪ ﻣﺘﺼﺪﻕ عليها ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ  ﻓﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻣﻨﻪ ﺇﻻ ﻗﺎﻝ : ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺘﻘﺒﻞ يا اختي ﻭﺍﺳﻤﺤﻲ ﻟﻨﺎ ﻳﺎ ﺃﺧﺘﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﻘﺼﻴﺮ ﻣﻌﻜﻢ  ﻓﺎﻟﺘﻔﺖ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺗﺠﺎﻩ ﺍﻟﻘﺒﻠﺔ ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺗﻘﺒﻠﻪ ﻣﻨﻲ  ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺧﺮﺝ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻔﺠﺮ ﻟﻴﺸﺘﺮﻱ ﺧﺮﻭﻓﺎً ﺟﺪﻳﺪﺍً ﻓﺮﺃﻯ ﺎﺭﺓﺳﻴ ﻣﺤﻤﻠﺔ ﺑﺎﻟﺨﺮﻓﺎﻥ ﻭﺍﻗﻔﺔ ﻓﺎﺷﺘﺮﻯ ﻣﻦ ﺻﺎﺣﺒﻬﺎ ﺃﺳﻤﻦ ﻣﻦ ﺧﺮﻭﻓﻪ السابق. ﺳﺄﻝ ﺃﺑﻮاحمد ﻋﻦ ﺴﻌﺮ الخروف،،، ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺒﺎﺋﻊ: ﺧﺬه ﻭﻟﻦ ﻧﺨﺘﻠﻒ على السعر!! ﻓﺤﻤﻞ ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ ﺍﻟﺴﻤﻴﻦ ﻟﻠﺴﻴﺎﺭﺓ..
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺒﺎﺋﻊ لابو احمد :-ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺨﺮﻭﻑ ﺩﻭﻥ ﺛﻤﻦ،،، ﻭﺍﻟﺴﺒﺐ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺭﺯﻗﻨﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﺑﻤﻴﻼﺩ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﻨﻢ،، ﻓﻘﻠﺖ :- ﻧﺬﺭ ﻋﻠﻲ ﺇﺫﺍ ﻛﺜﺮﺕ ﺍﻟﻐﻨﻢ ﺃﻥ ﺃﻋﻄﻲ ﺃﻭﻝ ﻣﺸﺘﺮٍ ﻣﻨﻲ ﺧﺮﻭﻑ ﻫﺪﻳﺔ .. ﻓﻬﺬﺍ ﻧﺼﻴﺒﻚ..

قصص اطفال قصة الاميرة والشاب

صورة
قصص اطفال قصة الاميرة والشاب

كان هناك ملك من الملوك لديه ابنة جميلة 
هذه الإبنة كانت جميلة جداََ وأيضا متواضعة وخلوقه،مؤمنةً بالله و تخافه ..
كان لديها [قلادة] باهضة الثمن
قامت هذه الإبنه ببيع قلادتها والتبرع بثمنها لبناء المسجد. وبني مسجد لتلبية لرغبتها بفعل الخيرات...
وذات يوم جائت لترى بناء المسجد فأمرت 
بإخراج جميع العمال من المسجد لتراه البناء ...
وكان أحد العمال في مكان مرتفع من البناء ولم يراه الحراس فبقي يعمل مكانه…
دخلت الاميرة المسجد وكشفت الحجاب عن وجهها وباتت تنظر إلى لمسجد 
فرأى العامل الاميرة وجمالها فأحبها وعشقها...
فأثر العشق في قلب هذا الشاب  وعاد للبيت وأصابه من كثرة الشوق والحب المرض.. وضيقاً وبقيَ طريح في الفراش..
كان لديه أم عجوز كيبرة في السن..
فسألته والدته بحزن:- ما الذي اصابك يابني… لم حالك هكذا؟!!
فقال يا أماه لقد رأيت الاميرة فعشقتها وأحببتها وأريد أن أتزوجها وإن لم اتزوجها سأموت... 
عطفت الأم على ابنها وخافت عليه وذهبت الى الاميرة واليأس يملؤ قلبها...
ودخلت عليها......
وهي تلهج بالدعاء ان يهيئ الله لها .الأسباب ليبقى ابنها على قيد الحياه...
فقالت الام العجوز :-إن طلبي به غراب…

حموده والثعبان

صورة
قصص اطفال قصة حموده والثعبان

كان الفتى حموده ينظر الى بعض الأولاد ،  وأحدهم يمسك بقطة من رقبتها ليخنقها ،  المسكينة تصيح وتستغيث.  وكان
الطفل يحكم قبضته حول رقبة القطة ، ويزيد من ضغطه عليها ،
أحيانا يحملها من ذيلها ويجعلها تتلوى بين يديه ،
والقطة تستغيث ، وكان هذا الطفل يضحك  بأعلى صوت عنده مسرورا  .
 وكان حموده هادئا لا يريد أن يفعل اي شيئا 
مضرا بزملائه.
فكان اسلوب تعامله معهم مؤدباً، لأنه يرى أن المشاجرة لا تجدى نفعا ، 
وتقدم أيهم الى صديقه الطفل..وطلب
منه أن يكف عن أذاهُ عن القطة،
 وأفهمه أن لها فوائد في المنزل ، و أي مكان توجد فيه،


فهي عدوة  للفئران والحشرات الضارة ،
و تقضي عليهم ولا تجعل لهم أثراََ، وأنه من الواجب أن يتركالقطة 
وشأنها،
لأنها مسكينة و أليفة ، وبالتالي لاتضره.
ثم قال له:ماذا تستفيد من تعذيبها بهذا الشكل؟ وهي عاجزة عن مقاومتك، وهي بحاجة منك الى رعاية ، وكانت القطة المسكينة تنظر الى حموده لعله يفتكها من اليد القابضة عليها ،  وهنا رق الطفل وشكر حموده على نصيحته الجيدة ، وأعترف بأن هذا فعلا حيوان لا يضره ،  وقال لحموده:- إنه لا يدري أن عمله هذا خاطئ ، 
حيث أنه لم يسمع من
أحد في البيت أو من أصد…

قصص اطفال الكتكوت نونوالمغرور

صورة
 قصص اطفال الكتكوت نونوالمغرور


الكتكوت نونوالمغرور
نونو كتكوت شقي، رغم صغر سنه يعاكس إخوته، ولا يطيق البقاء في المنزل، وأمه تحذره من الخروج لوحده، حتى لا تؤذيه الحيوانات والطيور المفترسة.  غافل نونو أمّه وخرج من المنزل لوحده، وقال في نفسه :- صحيح أنا صغير وضعيف، ولكني سأثبت لأمي أني شجاع وجرئ.  قابل الكتكوت الصغير في طريقه الوزّة الكبيرة، فوقف أمامها ثابتاً، فمدّت رقبتها وقالت : كاك كاك كاك كاك.  قال لها: أنا لا أخافك .. وسار في طريقه وقابل نونو بعد ذلك الكلب، ووقف أمامه ثابتاً كذلك .. فمدّ الكلب رأسه، ونبح بصوت عال: هو.. هو.. هو..هو..هو .. التفت إليه الكتكوت وقال: أنا لا مش خايف منك. 
ثم سار النونو حتى قابل الحمار .... وقال له: صحيح أنك أكبر من الكلب، ولكني .. مش خايف منك! فنهق الحمار: هاء...هاء... هاء... هاء ..! وترك الكتكوت نونو وانصرف.  ثم قابل بعد ذلك الجمل، فناداه بأعلى صوته وقال: أنت أيها الجمل أكبر من الوزة والكلب والحمار، ولكني لامش خايف منك.  سار الكتكوت نونو مسروراً، فرحان بجرأته وشجاعته، فكل الطيور والحيوانات التي قابلها، انصرفت عنه ومأذتهوش، يمكن خافت من جرْأته. 
ومرّ على بيت النح…

قصص اطفال أمجد والسمك

صورة
قصص اطفال أمجد والسمك


امجد والسمك بينما قوم جلوس عند رجل ثريّ يأكلون سمكاً،  إذ استأذن عليهم امجد، فقال أحدهم:- إنّ من عادة أمجد الجلوس إلى اعظم الطّعام وأفضله،  فخذوا كبار السّمك واجعلوها في قصعة في ناحيته، لئلا يأكلها امجد ، ففعلوا ذلك، ثمّ أذنوا له بالدخول، وقالوا له:- كيف تقول، وما رأيك في السّمك ؟!  فقال:- والله إنّي لأبغضه بغضاً شديداً،  لأنّ أبي مات في البحر، وأكله السّمك،  فقالوا:-إذن هيا للأخذ بثأر أبيك... !،  فجلس إلى المائدة ومدّ يده إلى سمكة صغيرة من التي أبقوها بعد إخفاء الكبار،  ثمّ وضعها عند أذنه، وراح ينظر إلى حيث القصعة التي فيها السّمك الكبير .  حيث لاحظ بذكاء ما دبّر القوم له  ثمّ قال:- أتدرون ما تقول هذه السّمكة ؟!! ، قالوا:" لا نعلم! ،  قال:- إنّها تقول إنّها صغيرة لم تحضر موت أبي، ولم تشارك في التهامه،  ثمّ قالت: عليك بتلك الأسماك الكبيرة التي في القصعة،  فهي التي أدركت أباك وأكلته، فإنّ ثأرك عندها...!.

قصص اطفال قصة امجد والطعام

صورة
قصص اطفال قصة امجد والطعام

امجد والطّعام عزم بعض إخوان انمجد عليه ليأكلو عنده،  فقال:- إنّي أخاف من ثقيل يأكل معنا فينغصّ لذّتنا .  فقال:- ليس عندي إلا ما تحبّ ،  فمضى معه، فبينما هما يأكلان، إذا بالباب يطرق.  فقال امجد:- ما أرانا إلا صرنا لما نكره ، فقال صاحب المنزل:- إنّه صديق لي، وفيه عشر خصال،  إن كرهت منها واحدة لم آذن له ،  فقال أمجد: هاتِ،  قال:- أوّلها أنّه لا يأكل ولا يشرب ،  فقال:- التّسع لك ودعه يدخل، فقد أمنّا منه ما نخافه..

البالونة الحمراء

صورة
قصص اطفال
البالونة الحمراء
صباحَ العيد اشترى سامرٌ، بالونة حمراء، وذهب الى إلى البيت، فرحاً مسروراً‏
سألَتْهُ سمر:‏ ماذا اشتريْتَ يا سامر؟! أجاب سامر: اشتريْتُ بالونة أجملَ من بالونِتك‏
أخرج سامر البالونة، وضعَها على فمه، وبدأ ينفخ البالونة
أخذت البالونة تكبرُ، شيئاً فشيئاً حتى صارت مثلَ بطيخة كبيرة ملساء ‏
مازال سامرٌ ينفخُ، ينفخ، ينفخ‏
تألَّمَت البالونُة، وقالت:- كفى نفخاً يا سامر!‏ ‏
لأنّكَ تؤلمني كثيراً‏ قال متعجباََ: ولمَ؟‏!
ولكنَّني لم أعدْ أحتمل يكادُ جلدي يتمزَّق أجاب سامر:- سأجعلكَ أكبرَ من بالونةِ اختي سمر‏
– لا تخفْ، إنِّهُا ليِّن‏ة
قالت له سمر:‏ ستنفجر بالونتك يا سامر!
لماذا؟‏
– لأنّ الضغط الكثير، يُولِّدُ الانفجار‏
– أنتِ زعلانة لأنَّ بالونتي أصبحت كبيرة‏
– لستُ زعلانةً، أنا أنصحكَ‏ يا سامر
– لن أسمعَ نُصْيحَتكِ‏
نفخ سامرٌ نفخةً جديدة، فدوَّى أمامَ وجهِهِ، انفجارٌ شديد‏
ارتجف جسمُهُ، وانتابَهُ الذعر‏
لقد انفجرت البالونة!‏
قعدَ سامرٌ، نادماً حزيناً، ينظر بحسرةٍ، إلى بالونة سمر‏
قالت سمر:‏
-أرأيت؟ لم تصدِّقْ كلامي!‏
قال سامر:‏
-معكِ حقٌّ، لقد حمَّلْتُ البالونَة فوقَ طاقتِهِ‏ا.....

قصة ملك الضفادع

صورة
قصة ملك الضفادع - 
قصة ملك الضفادع - عالم اطفاال  كانت هناك مجموعةٌ من الضفادع الّتي تعيش بسلام داخل إحدى البرك، وفي يومٍ من الأيّام قرّرت الضّفادع بأنّها تحتاج إلى ملكٍ كي يدبّر لها أمورها، فاختلفت فيما بينها أيّ الضّفادع أجدر بأن يكون ملكاً عليهم، فطلبت من حاكم الغابة أن يُرسل إليها ملكاً غريباً من صنفٍ آخر، ولأنّه أراد السّخرية منها أرسل طائر اللقلق، كي يعيش بينها ويحكم في الأمور. فرحت الضّفادع بقدوم الطّائر، وأقامت حفلةً رائعة داخل البحيرة لتعيينه ملكاً جديداً، ولكنّها تفاجأت بعدم استجابة الطّائر لها، وجلوسه وحيداً دون أن يتكلّم معها، فقالت الضفادع: ربّما لأنّه جديد يخاف منّا، سنتعرّف عليه غداً. نامت الضّفادع بهدوءٍ واطمئنان، وكان الطّائر يتحضّر ليأكلها، ولكن استيقظ أحدهم من نومه فجأةً، وحذّر أصدقاءه من الطائر، وقال لهم بأنّه شرير، فاختبئت الضّفادع في أماكن آمنة، حتّى ذهب الطّائر وغادر، وشكروا زميلهم الضّفدع على تنبيهه إيّاهم، وتعلّموا بألّا يضعوا ملكاً جديداً غريباً عنهم.

قصّة الذّئب ومالك الحزين

صورة
قصّة الذّئب ومالك الحزين - قصص اطفال

قصّة الذّئب ومالك الحزين - قصص اطفال  كان هناك ذئبٌ يأكل حيواناً اصطاده، وأثناء أكله اعترضت بعض العظام حلقه، فلم يستطع إخراجها من فمه أو بلعها، فأخذ يتجوّل بين الحيوانات، ويطلب من يساعده على إخراج العظام، مقابل أن يعطيه ما يتمنّاه، فعجزت الحيوانات عن ذلك، حتّى أتى مالك الحزين ليحلّ المشكلة. قال مالك الحزين للذئب: أنا سأخرج العظام وآخذ الجائزة، وحينها أدخل مالك الحزين رأسه داخل فم الذّئب ومدّ رقبته الطّويلة، حتّى وصل إلى العظام، فالتقطها بمنقاره وأخرجها، وبعدها قال للذئب: أعطني الجائزة الّتي وعدتني بها. فقال الذّئب:" إنّ أعظم جائزة منحتك إيّاها هي أنّك أدخلت رأسك في فم الذّئب، وأخرجته سالماً دون أذىً!! ".